تعاون بين الجامعة اللبنانية وجامعة "لِيل" الفرنسية يُثمر إنشاءَ قاعدة معلومات عالمية متخصصة بـ"ببتيدات بكتيريا حمض اللاكتيك"



توصلت مجموعة من الباحثين في الجامعة اللبنانية وجامعة ليل الفرنسية (Université de Lille) إلى إنشاء قاعدة بيانات عالمية باسم (LABiocin)، وهي قاعدة متخصصة في موضوع الـ"ببتيدات" أو ما يُعرف باسم (Bacteriocins) التي تنتجها بكتيريا حمض اللاكتيك (Lactic acid bacteria)

وتطلّب هذا الإنجاز العلمي الرائد بين الجامعة اللبنانية وجامعة ليل الفرنسية جهودًا وتعاونًا من الباحثين في كلّ من مختبر ميكروبيولوجيا الصحة والبيئة (LMSE) التابع للمعهد العالي للدكتوراه في العلوم والتكنولوجيا وكلية الصحة العامة في الجامعة اللبنانية بإشراف البروفسور منذر حمزة ومختبر (LIA - Laboratory of Informatics and their Application) التابع للمعهد العالي للدكتوراه في العلوم والتكنولوجيا وكلية إدارة الأعمال في الجامعة اللبنانية بإشراف البروفسور أحمد شاهين ومختبر المعهد الوطني للأبحاث الزراعية والأغذية والبيئة (INRAE) التابع لجامعة ليل الفرنسية بإشراف البروفسور نور الدين شيهيب.

وقبل إنشاء هذه القاعدة، كانت الـ "ببتيدات" مشتتة في المجلات العالمية والمواقع، مما صعّب على الباحثين الاستفادة منها وخصوصًا أن لها دورًا فعالًا في مجالات حفظ الطعام ومكافحة الأمراض الجرثومية المنقولة بالغذاء وفي المجال الطبي مع انتشار السلالات البكتيرية المقاومة للمضادات الحيوية.

ولأول مرة، جمعت قاعدة (LABiocin) معلومات مرتبطة بهذه الـ"ببتيدات" بطريقة متكاملة كظروف وطرق استخراجها والتسلسل الببتيدي من الأحماض الأمينية (peptide sequence) والتسلسل الجيني (gene sequences) وتعرض (LABiocin) واجهة تفاعلية للمستخدم وتوفر له خدمات مميزة كطريقة البحث المبسط (type in a keyword) أو المتقدم (advanced search) لتضييق نتائج البحث باستخدام العديد من الفلاتر التي يصل عددها إلى تسعة أنواع، كما يمكن للمستخدم تحديد درجة التشابه بين الببتيدات التابعة له والببتيدات الموجودة في (LABiocin) عبر خدمة (BLAST) كما تحتوي قاعدة (LABiocin) على عدد من الروابط (Hyper-links) التي تساعد المستخدم على التنقل بين عدة قواعد بيانات والحصول السهل والسريع على كافة المعلومات المرتبطة بأي ببتيد معيّن. للمزيد من المعلومات، يمكن زيارة (LABiocin) على الرابط الآتي

https://labiocin.univ-lille.fr/

للاطلاع على الورقة العلمية الخاصة بالقاعدة والمنشورة في إحدى المجلات العالمية، يرجى الدخول إلى الرابط الآتي:

 

https://www.sciencedirect.com/science/article/abs/pii/S092485791930192X